عملية تكبير الساق

01/12/2017
عملية تكبير الساق

يسعى الكثير من الشبان والرياضيوون للحصول على جسد قوي ومكسو بالعضلات التي تجعل مظهره جذابا وقويا بالنسبة للكثير من الرجال ؛ فنجد أغلب الرياضيين يتبعون نمطا منتظم من أنماط الحياة للحصول على جسد قوي وكمية لابأس بها من العضلات، وينبغي الاشارة هنا الى أن الرياضيون يهتمون بشكل كبير في بناء عضلات الساق كاهتمامهم ببناء العضلات في الأماكن الأخرى من الجسم لكن وفي بعض الأحيان قد لا تجدي رياضات بناء الأجسام والحميات الغذائية الخاصة نفعا في محاولة الحصول على شكل وحجم مناسب للساق كما هو الحال عند لاعبي رياضات كمال الأجسام، وقد يكون السبب في ذلك أمراض معينة في العضلات تعيقها من النمو أكثر ؛ فيكون التوجه الى عمليات تكبير الساق التجميلية هو الحل الأمثل بالنسبة للبعض.

ويتم اللجوء الى هذا النوع من العمليات أيضا من قبل الأشخاص الذين يعانون من عدم تناظر شكل وحجم الساقين وذلك نتيجة لبعض الأمراض الوراثية أو نتيجة ضمور العضلات عقب الحوادث أو حالات الشلل.

كيف تتم عملية تكبير الساق؟

تحدث العملية تحت تأثير التخدير الموضعي أو من خلال الاكتفاء باعطاء المريض للمهدئات وذلك يتم تحديده على حسب الحالة ويتم عمل شق جراحي صغير في الجلد الغير السميك خلف الركبة ومن ثم وضع نسيج صناعي داخل بطة الساق لتبدو أكبر حجماً وأكثر امتلاءا ومن ثم يتم إدخال مادة مطاطية مرنة فوق عضلة بطة الساق مما يعطي مظهراً طبيعياً ومتناسقا للساق وتستغرق العملية مدة ساعتين بحيث تأخذ كل جهة من الساق ساعة كاملة في أثناء الجراحة.

بعد اجراء العملية يتوجب عليك البقاء في السرير خلال اليوم الأول من الجراحة مع تجنب الحركة الكثيرة، كما أن عليك التأكد من رفع ساقيك عند الجلوس أو الاستلقاء

ماذا عن الشعور بالألم والمضاعفات المصاحبة للعملية ؟

بعد أن نتنهي العملية يشعر المريض بألم بسيط وعدم راحة أثناء المشي ويزول هذا الشعور خلال بضعة أيام ليصبح المريض قادرا على المشي وممارسة نشاطاته بشكل اعتيادي ولكن على المريض تجنب ممارسة الرياضات العنيفة لفترات طويلة بعد العملية تقدر بأسبوعين على الأقل.

أما بالنسبة للاثار الجانبية والمضاعفات فتتلخص بتكون بعض الندبات وقد تكون هذه الندبات مخفية تحت نسيج الركبة.

لماذا قد تكون عملية تكبير الساق أفضل من حيث المفعول والاثار من الطرق الأخرى كاستخدام حقن الكورتيزون؟

من الممكن أن يكون الكورتيزون وسيلة فاعلة في تكبير حجم الساق ولكنه لا يعتبر الأفضل لما له الكثير من الأضرار والاثار الجانبية ومنها:

  1.  يعمل الكورتيزون على تعطيل غدة الجاركلوية عن إفراز الكورتيزون الطبيعيّ، وربما ستحتاج هذه الغدة لكي تعود إلى عملها الطبيعي المتمثّل في إفراز الكورتيزون الطبيعي في الجسم إلى أسابيع أو ربما إلى شهور من موعد تناوله.
  2. ارتفاع ضغط العين في كثير من الحالات. يؤدي إلى مرض السّاد (الكاتاراكت) الذي يصيب البصر وهو عتامة عدسة العين.
  3.  يؤدي في بعض الحالات إلى ارتفاع نسبة مستوى السكر في الدم.
  4.  الإصابة بمرض الروماتيزم في كثير من الحالات.
  5. زيادة التعرّض للأمراض نتيجة انخفاض مستوى المناعة بمعنى أنّه يؤثر تأثيراً سلبياً على جهاز المناعة لدى الانسان.

هذه الاثار السلبية الكثيرة لاستخدام الكورتيزون والتي هناك الكثير غيرها، تعتبر السبب في كون عملية تكبير الساق الجراحية أفضل وأكثر أمنا. لكن عليك معرفة أن نتائج العملية بالرغم من أنها تعتبر طويلة الأمد الا أنها من الممكن أن تختفي بحيث أن من الممكن العمل على استخراج النسيج الذي تم زرعه وذلك لعدة أسباب نذكر منها التقدم السن.


هل كانت هذه المقالة مفيدة بالنسبة لك اخي الكريم ؟ ساعدنا لنقدم لك الأفضل :)
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 متوسط التقييمات: 5.00 5)
Loading...



اترك تعليقاً